مزنة صيف عابرة , تمطركم بخجل , !

(5) ,, غرناطة , !


قالوا لي ,, : ولدت هنا ,
قلت : حقا؟! وأي هنا تعنون ؟
هنا الروح أم هنا الجسد ؟

قالوا : وهل هناك فرق ؟
ابتسمت ساخراً ,
قلت: سلوا روحي ,,
ما فهموها ,
فلكنتها أندلسيّة ,, !

روحي حمراء , وقلبي أحمر , ودمي أحمر , وعيني ,, حتى عيني صارت دائما حمراء ,
حين ولدت ربتني الأسود ,
سقتني من أنهار غرناطة ,, وربتني بجنة العريف ,,
وبها أدمنت رائحة الجوري الدمشقيّ ,
نقشت قلبي بنقش من جدران قصرها ,
فكلما نسيت نطق النقش , وذكرني , وآلمني , وأبكاني ,, !
أرتني قرطبة وطليطلة وبلد الوليد وملقة وسرقسطة وبلنسية ,
عرفتني لابن أبي عامر ويوسف والداخل وابن عباد ,
أخذتني لقبور طارق وموسى وعقبة,
وقبل النوم ,
كانت تقص لي قصص بني أميّة ,, قصص دمشق وبردى ,
وعند الأرق ,
كانت تغني لي موسيقى زرياب ,,

الآن ,
سامحي ضعفنا يا أسودي ,,
فما عاد هذا الزمان لكِ ,,
هذا زمن القطط الأليفة ,
قفي هناك , وموتي واقفة ,
أنتِ الشاهد الوحيد ,
فكل الشاهدين استشهدوا ,
فاشهدي , وذكري , أن هذا القصر كان – يوما – لنا , !

أما نحن ,
فمالك ولنا ؟
نسيناكِ , نسينا نقوشك , طعم مائك , دفء نسيمك , جمال فردوسكِ
نسينا كل ما علمتنا ,
إلا شيئا واحدا ,
إلا البكاء كالنساء ,, !

مساؤكم أحمر ,, أحمر كقصرنا , !

Advertisements

16 تعليق

  1. لا ادري .. هل اعبرعن مدى اعجابي بما خطته يداك ..
    ام حزن على ما صار بحمرائنا واندلسنا … حضارتنا العريقة .. <~ لا أدري ايحق لنا ان ننسبها الينا اصلا بعد ان تقاعسنا وتخلينا عنها بضعفنا

    سلمت اناملك يا عزيزي
    بالتوفيق

    2010/08/29 عند 4:48 ص

    • حزن , حزن فقط ,,
      لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا , !

      أهلا وسهلا ,,
      :)

      2010/08/29 عند 2:08 م

  2. :(

    2010/08/29 عند 5:17 ص

  3. عامر

    يوما ما !

    :”)

    2010/08/29 عند 5:11 م

  4. yasmenaaaaa

    زهرة حمراء فواحه…تتراقص بمخيلتنا بملاحه…غرناطه ذكرى مدينة عشناها…مدن تسكننا وكنا سابقا سكناها….طردنا منها ومن ايدينا فقدناها…فما لنا الا البكاء على جوهرة ضيعناها….

    2010/08/29 عند 8:26 م

    • ما زالت تسكننا ,, وتتعبنا ,,
      حتى البكاء نسيناه , !

      أهلا ياسمينة , أسعدني تعليقك الصادق ,, :”

      2010/08/30 عند 7:04 ص

  5. أنت تتحدث بلساني ،
    إلا أنني ولدت في قرطبة لا غرناطة ، زرت غرناطة بعدها ..
    بالمحراب حتى وليس عند أي عمود .. !

    2010/08/30 عند 3:32 م

    • كما قلت يا براء ,,
      مشاعرنا ستكون كافية , وسنؤجر عليها ؟
      صحيح ؟
      :”””)

      سأزورك يوما كذلك يا براء ,,
      :)

      2010/08/31 عند 10:15 ص

  6. yassmen

    جميل أنك أفصحت عما في نفسك ، و لكن لا و ألف لا ،لا للحزن و التشاؤم أتعرف لماذا ؟؟ لأن التشاؤم يجعلك حبيس غرفة مغلقة مظلمة يجعلك دائم التفكير في الأمور السيئة المحزنة ، دائم البكاء عليها .
    و لكن ألا يكفينا شرفاً و فخراً أن المسلمين هم من قاموا بتعمير هذا القصر ، أنهم هم من سكنوه ، أنهم هم من حكموا منه البلاد و العباد.
    أليس من الجميل أن تقال كلمة إسلام هنا ، أن تسمع كلمة مسلمين هناك كل هذه الأمور تجعل لدينا بصيص أمل و لو أنه صغير و ضئيل إلا أنه يمنحنا الأمل و الثقة بالله تعالى .
    فلا تجعل الحزن رفيقك بل اجعل التفاؤل رفيق دربك و انظر إلى هذه القصور الفردوسية بفخر رافعاً رأسك .

    2010/08/30 عند 9:41 م

    • صدقتِ ,,
      لعل الحزن هو بداية احتراق فتيل العودة
      :””)

      أنرت طل يا ياسمين ,, :)
      وابقي متفائلة , فنحن بحاجة لبياض كهذا ,

      2010/09/01 عند 8:03 ص

  7. مالك تدمن الوجع ؟

    2010/09/02 عند 10:08 م

    • هي بقايا الروح التي بداخلي ,,
      حنّت ,, لنسمة نقيّة ,,

      أنرتِ طلّ يا هبّة ,, ومبارك لك مدوّنتك ,,
      :)

      2010/09/02 عند 11:59 م

  8. أحيانا أتوجه بالسؤال لطلاب المدارس اليوم هل تعرفون الاندلس فيجيبون لا وهل تعرفون اسبانيا فيجيبون نعم، وإن تسألهم عما يوجد فيها فيكتفون بريال مدريد وبرشلونة!!!!!!!!
    جميل أن نرى في شبابنا اليوم من يحمل هما كعبيدة
    هما يعيدنا الى ماضينا التليد ليصحو في أعماقنا فجر جديد.
    فأحسن الله إليك وبارك فيك

    2010/12/02 عند 9:26 م

    • بورك بك دكتورنا عبد الله ,,
      كلماتك ستبقى وساما على صدري ,, :”)

      صدّقني أستاذنا ,
      شبابنا بهم الخير الكثير , فقط هم بحاجة لمن ينبههم ,,

      2010/12/29 عند 2:24 م

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s