مزنة صيف عابرة , تمطركم بخجل , !

كل شيء منك ,, إلّاك ,,


كل شيء كما تركته ,
أنفاسك الحرّى ,,
صوتك الحنون ,,
دخولك الهادئ ,,
غضبك الصاخب ,,

ما زلت أستيقظ لليوم , على شيء يشبه صوتك الصباحي ,
حين تأخذ مكانك المعتاد , بهيئتك المعتادة , وتبدأ وردك المعتاد ,

وعندما أعود متأخراً , لا زلت أخاف أن أجدك جالسا ,
بمكانك المعتاد , بهيئتك المعتادة , تشاهد الأخبار نفسها كل يوم ,

كعادتي , عندما أحتاج شيئا , أو أنسى شيئا , أي شيء ,, لا يخطر ببالي سواك ,
لتجيبني كالعادة , بصوتك المعتاد , بتفاصيلك المعتادة ,

عندما أكون مالاً , أذكرك ,
بجلساتنا المعتادة , وضحكاتك الهادئة المعتادة , ومزاحك المعتاد ,

عندما أستشيرك ,
تجيبني جوابك النصفي المعتاد , بالطريقة المعتادة , وتتركني أقرر كالعادة ,

أحياناً , أن يغادر الإنسان الصاخب ويترك المكان وراءه هادئاً ,
خير من أن يكون هادئا ويترك المكان كذلك هادئاً ,
فكل ما يكون حول ما غادره , لا يذكر إلا به , !

لا أعلم لمَ تخطر ببالي صفة الهدوء عند ذكرك ,
لكنه هدوء كهدوء النهر الصاف , الجميل الخرير , والمليء بالحياة ,
الماشي وحده , وغير المعترف بالصخور , والمنتهي بأعظم الشلالات الهادرة , !

أعذرني , فأنا أعلم أنها ستبكيك ,
لا بأس ,, فدموعك هي أنقى ما عرفته يوماً ,
هي قطرات ندى من نهرك الصافي ,,
فاسقِ بها , واروِ بها , وأنعش بها ,
ولتكن دموعك عمار أعمارنا يا عامر ,,

كل شيء كما تركته ,
بمكانه , بفوضاه اللطيفة ,
صوتك/ ثيابك/ أفكارك/ حبّك/ روحك/ ضحكاتك/ غضباتك/ قرآنك/ مكانك/ هيئتك/ ,,
كل شيء ,
كل شيء منك , إلّاك ,, !

Advertisements

7 تعليقات

  1. أدمعت عيني ياعبيدة..

    أدمعتها..

    إستشعرت حروفها ..

    تـــذكرت كل من فقدته..

    وأغلاهم..جدي..

    أحياناً , أن يغادر الإنسان الصاخب ويترك المكان وراءه هادئاً ,
    خير من أن يكون هادئا ويترك المكان كذلك هادئاً ,
    فكل ما يكون حول ما غادره , لا يذكر إلا به , !


    لا يذكر إلا به؛؛؛

    ^^’’’

    2010/09/26 عند 10:50 م

    • لا رأى قلبك حزنا يا غدير ,,
      :””
      رحمه الله وجمعك به في جنات النعيم ,,

      2010/10/02 عند 2:49 م

  2. هكذا الدنيا

    سلمت وجمعك الله به قريبا

    :”)

    2010/09/26 عند 11:37 م

    • آمين يارب ,,
      بورك بك وبصباك يا عامر ,,
      :”)

      2010/10/02 عند 2:50 م

  3. التنبيهات: كل شيء منك ,, إلّاك ,,

  4. عمار يحيى

    فدموعك هي أنقى ما عرفته يوماً

    2010/09/27 عند 5:54 م

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s