مزنة صيف عابرة , تمطركم بخجل , !

كل خلودٍ وأنتِ بخير , ♥


أو تعلمين ؟
ما كنت أعلم بمَ سأبدأ هنا ..
لكنني كنت موقناً أن من أرضعني الوحي نصف عمره الثاني – ليمنحني النصف الأول – , لن يعجز عن هذا ..

لكن , !
ها هو الوحي ..
يجلس خاشعاً ذليلاً ,, جلسة مؤمن في محراب ..
يقف خجلاً حييّاً ,, وقفة كاهنة في دير ..

ها هو ..
تائه حائر ,,
حيرة فينوس وأبوللو ومنيرفا وعشتار وقت الحديث عنكِ ..
ضعيف عاجز ,,
عجز الأدب والشعر والإلهام والنثر واللغة والبيان أمام وصفكِ ..
محترم وقور ,,
وقار دمشق وبغداد وروما وبابل وغرناطة وأثينا ومصر والصين عند ذكر اسمكِ ..

لكنه أيضاً ممتنّ شاكر ,,
امتنان الجلال والجمال والهناء والصفاء والحنان والأمان والعذوبة والطفولة ..
شكر البراءة والطهر والنقاء والفخر والحب والشكر والزمان والدهر ..
فما وُجِدوا إلا من قلبك الكبير ..

فاعذريني .. الوضع مختلف اليوم ,,
فالحديث عنكِ ..

واطمئني .. ما كبرتِ ,,
فالخلود – يا ماما – لا عمر له ,, !

Advertisements

4 تعليقات

  1. م

    ما احلاها
    اتصبحت فيها
    :)
    أدام الله لك أمك و اقر عينها بك

    2011/01/13 عند 7:58 ص

    • أهلا يا ملاك ,, : )
      نوّرت ,,

      طبعا , فبها من الأم , ولا أجمل من هذا , !
      :”””)

      وأقر عيونكم بأهلكم وجعلنا وإياكم قرة عين لهم ,,

      2011/01/25 عند 1:55 ص

  2. د.عبدالله أبوحسان

    أقر الله عيني أمك بك وأقرك بها، فطالما كانت أمك مثالا للأخلاق والفضيلة، هكذا أنتم آل غضبان تعطون بلا حدود وتمنحون بلا مقابل

    2011/01/13 عند 11:13 ص

    • دكتور عبد الله ,,

      كلماتك وسام على صدورنا , وفخر نرفع به رؤوسنا ,, :)

      جزاك الله خيرا على مشاعرك الصادقة النبيلة ,,

      2011/01/25 عند 1:56 ص

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s